الأربعاء , نوفمبر 22 2017
الرئيسية / اقتصاد / الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يقترح خفضًا في الميزانية الأمريكية بـ 3.6 تريليون دولار في الإنفاق الحكومي
الرئيس الأمريكي وخطته للميزانية الأمريكية الجديدة
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يقترح خفضًا في الميزانية الأمريكية بـ 3.6 تريليون دولار في الإنفاق الحكومي

يبذل الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” مساعي كبرى خلال الفترة القادمة من أجل دفع الاقتصاد الأمريكي إيجابيًا إلى الأمام، وذلك عبر ترشيد الدعم، أو ما يُسمى بـ “الإنفاق الحكومي” على القطاع الخدمي في البلاد، وذلك من خلال ميزانية وصفها الخبراء بـ “التقشفية” خلال الفترة القليلة المقبلة.

ترامب يسعى لإقناع الكونجرس بتمرير تخفيضات بـ 3.6 تريليون دولار بالإنفاق الحكومي

يسعى الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” إلى إقناع الأعضاء داخل مجلس النواب الأمريكي “الكونجرس”، بالموافق على إجراء تخفيضات بقيمة ثلاثة تريليونات وستمائة مليار دولار، من الإنفاق الحكومي خلال السنوات العشر المقبلة، مستهدفًا ذلك عبر خطة ميزانية وصفت بالتقشفية، وقد تم كشف النقاب عنها، أمس الثلاثاء، ببرامج الرعاية الصحية والمساعدات الغذائية، فيما تنحاز الميزانية نحو زيادة حجم الإنفاق العسكري، هذا، ومن المقرر أن يصوتون الجمهوريون الذين يمثلون الأغلبية داخل الكونجرس الأمريكي ما إذا كانوا سيمررون تلك التخفضيات، التي تعد حساسة من الناحية السياسية، إلا أن التقديرات تشير إلى استحالة الموافقة على مقتر الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” وتمريره في صورته الحالية.

وبالرغم من كون تمرير التخفضيات في الميزانية العامة الأمريكية للسنوات العشر المقبلة غير متوقع أن يحظى بالإجماع داخل الكونجرس، إلا أن الخطة أو المقترح المقدم من قبل الرئيس الأمريكي، يتضمن أرقامًا تتعلق برؤيته لنوع الميزانية التي يرغب بها، وهي تميل إلى إجراء تخفيضات جذرية تتراوح ما بين المساعدة الحكومية إلى المواطنين الأقل دخلًا في الولايات المتحدة الأمريكية، هذا، ويوجد بعض الإنفاق الجديد في داخل خطة ترامب للسنة المالية المقبلة 2018، والتي تبدأ في شهر أكتوبر / تشرين الأول المقبل.

 وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون” تحظى بنصيبٍ كبيرٍ بميزانية العام المقبل

وتمتع وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون”، بزيادة في ميزانية العام الجديد، والتي تبلغ قيمتها مليار وستمائة مليون دولار، خصصت للبدء في بناء جدارٍ على طول الحدود الأمريكية مع دولة المكسيك، وذلك كجزء من التعهد الرئاسي من قبل ترامب خلال حملته الرئاسية للوصول إلى البيت الأبيض، وبحسب الخطة التي اقترحها الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، فإنه يسعى إلى موازنة الميزانية، وذلك بحلول نهاية العشر سنوات الحالية.

تفاصيل مقترح ترامب حول الميزانية الأمريكية

مقترح الرئيس الأمريكي “دونالدة ترامب” حول الميزانية الجديدة للبلاد، يتوقع بيع نصف المخزون النفطي الطوارئ للبلاد، والذي تم تشكيله للمرة الأولى قبل اثنين وأربعين عامًا، وتحديدًا في عام 1975، وذلك ردًا على الحظر النفطي العربي الذي جرى في توابع حرب العام 1973، بين العرب وإسرائيل، ويتبع ذلك مخاوف من ارتفاعات حادة في أسعار النفط العالمي، وقد فاجئ ذلك الإعلان أسواق النفط، ودفع أسعار النفط الخام الأمريكي نحو التراجع والانخفاض، لفترة زمنية قصيرة.

إيجابيات مقترح ترامب حول الميزانية

أما عن الإيجابيات، اذا صح التعبير عنها بذلك، أو ما سيتم توفيره، جراء التخفيضات في “برنامج الرعاية الصحية” للفقراء داخل الولايات المتحدة الأمريكية، والتي يتم تنفيذها وفقًا لمشروع القانون الجمهوري للرعاية الصحية، والذي أقره مجلس النواب الأمريكي في فترة سابقة، حيث يرغب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في أن يساعده النواب داخل الكونجرس في خفض وتوفير أكثر من ثمانمائة مليارات دولار من برنامج “الرعاية الصحية” هذا، وأكثر من مئة واثنين وتسعين مليار دولارٍ من “الطوابع الغذائية”.

في هذا السياق، أكد “ميك مولفاني” الذي يشغل منصب مدير مكتب الميزانية الأمريكية الجديدة في البيت الأبيض، أن الخطة الأولى التي تضع تقديرًا كبيرًا منذ فترة طويلة، تختص بدافعي الضرائب، وفي تصريحات صحفية له، أكد ضرورة توفير تعاطفٍ لمن يتلقون تمويلاتٍ اتحادية، إلا أن التعاطف الأكبر لابد أن ينصب لصالح هؤلاء الذين يدفعونها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *