السبت , سبتمبر 23 2017
أخبار عاجلة
الرئيسية / رياضة / أرسنال يسحق مضيفه ستوك سيتي برباعية.. ويحافظ على حظوظه الأوروبية بالمشاركة في دوري الأبطال
فوز عريض لأرسنال في الدوري الإنجليزي
نجوم أرسنال يحتفلون بفوزهم الكبير على ستوك سيتي

أرسنال يسحق مضيفه ستوك سيتي برباعية.. ويحافظ على حظوظه الأوروبية بالمشاركة في دوري الأبطال

حافظ فريق ” أرسنال ” الإنجليزي من جديد، على حظوظه في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعدما نجح في سحق منافسه ” ستوك سيتي “، بأربعة أهداف مقابل هدف، في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب الثاني، ضمن مباريات الجولة السابعة والثلاثين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، المعروف باسم “البريمير لييج”.

سيناريو غير متوقع لصراع المراكز بالدوري الإنجليزي

فقد عزز فوز “الجانرز” أو “المدفعجية، وهو اللقب المفضل لفريق “أرسنال” الإنجليزي، من حظوظه، في بلوغ دوري أبطال أوروبا لكرة القدم في الموسم المقبل، بعدما نجح في اقتناص فوزٍ ثمين أمام مضيفه “ستوك سيتي”، الذي استضافه، أمس السبت، على ملعب “بريطانيا ستاديوم”، ضمن مباريات الجولة السابعة والثلاثين، للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، المعروف باسم “البريمير لييج”، ليحتدم الصراع مجددًا على المراكز المؤهلة للـ “شامبيونز لييج” بين فرق المقدمة في الدوري الإنجليزي.

أهداف المباراة

بدء الفريق الضيف “أرسنال”، بالتسجيل، وإن كان متأخرًا، وذلك قبل نهاية أحداث الشوط الأول من المباراة بثلاث دقائق، حين نجح في كسر النحس أمام مرمى ستوك سيتي، بهدف رائع من تسجيل المهاجم الفرنسي “أوليفييه جيرو”، ليخرج “الجانرز” متقدمًا في شوط المباراة الأول بهدفٍ نظيف، وبعد مرور عشر دقائق من أحداث الشوط الثاني، وتحديدًا مع الدقيقة الخامسة والخمسين من عمر اللقاء، ينجح نجم الوسط الألماني التركي الأصل “مسعود أوزيل” في تعزيز تقدم فريقه في المباراة، بتسجيل الهدف الثاني لفريق والأول له في المباراة.

ولم يستسلم الضيوف لتلك النتيجة، فنجح المهاجم الإنجليزي “بيتر كرواتش” في الدقيقة السابعة والستين من عمر اللقاء، في تسجيل هدفٍ مثيرٍ للجدل، أُطلق عليه “هدف مارادوني”، وذلك نسبة للهدف الشهير الذي أحرزه الأسطورة الأرجنتيني “دييجو أرماندوا مارادونا” بيده في شباك الإنجليزي في نهائيات كأس العالم 1986، وأصبح من وقتها مثارً للتقليد من بعض اللاعبين، فتنجح مع البعض، وتفشل مع الآخرين، ولذا لقب بـ “الهدف المارادوني”.

وبالعودة إلى أحداث المباراة، فبعد عشر دقائق من هدف تذليل الفارق لصالح أصحاب الأرض “ستوك سيتي”، عاود المهاجم التشيلي “أليكسيس سانشيز” مهاجم برشلونة السابق، التسجيل مجددًا لـ “المدفعجية”، وذلك بإضافة الهدف الثالث في الدقيقة السادسة والسبعين من عمر اللقاء، واختتم المهاجم الفرنسي ” أوليفييه جيرو ” رباعية الأرسنال في المباراة، عبر تسجيله للهدف الثاني له والرابع لفريقه، وذلك قبل نهاية اللقاء بعشر دقائق، وتحديدًا في الدقيقة الثمانين من عمر اللقاء، ليقضي بذلك تمامًا على أي فرصة لأصحاب الأرض في إدراك التعادل.

وقد شهدت أحداث اللقاء، جلوس لاعب الأهلي السابق وصانع ألعاب منتخب مصر، “رمضان صبحي”، على دكة البدلاء، حيث اكتفى المدير الفني الويلزي للفريق “مارك هيوز”، بإشراك صبحي قبل نهاية المباراة بتسعة دقائق فقط، لم ينجح خلالها رمضان في فعل شيءٍ لفريقه، لتنتهي أحداث المباراة بفوز عريض لأرسنال برباعية مقابل هدف لستوك سيتي.

بهذا الفوز العريض، يرفع أرسنال رصيده من النقاط في مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم “البريمير لييج” إلى النقطة التاسعة والستين، في المركز الخامس بالبطولة، ويشعل المنافسة مجددًا على المراكز المؤهلة لبطولة دوري أبطال أوروبا “شامبيونز لييج”، حيث يبتعد “الجانرز”، بفارق نقطة واحدة عن “ليفربول” صاحب المركز الأربع، والذي سيحل ضيفًا على “وست هام يونايتد” صاحب المركز الثاني عشر، اليوم الأحد، ويبتعد بفارق ثلاث نقاط فقط عن صاحب المركز الثالث في البطولة “مانشستر سيتي”، بينما يتجمد رصيد “ستوك سيتي” عند النقطة الحادية والأربعين، ليبقى في المركز الثالث عشر من البطولة، دون منافسة على أي مشاركة أوروبية خلال الموسم المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *